لمن عنده سؤال في النحو

<body onUnload="window.alert('مع السلامة')">

‏هناك 14 تعليقًا:

  1. عاشق العلماء
    السلام عليكم يا أستاذ علاء
    عندي استفسلر عن إعراب بعض الجمل . أجبني نفع الله بك:
    الجملة الاولى:
    منزلكم مكسوَّهٌ ارائكه حريرا
    الجملة الثانية:
    ما معروفة حقيقة الأمر.
    والسلام عليكم.

    ردحذف
    الردود
    1. الكاتب علاء احمد:
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

      أما عن الجملة الاولى :

      منزلكم مكسوَّهٌ ارائكه حريرا
      فإعرابها كالتالي:
      منزلكم: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعة الضمة ( مضاف ) وكم مضاف إليه
      مكسوة: خبر مبتدأ مرفوع وعلامة رفعة الضمة
      أرائكه: نائب فاعل لاسم المفعول "مكسوة"
      حريرا : مفعول به لاسم المفعول

      حذف
  2. عاشق العلماء:
    وماذا عن إعراب الجملة الثانية(( ما معروفة حقيقة الأمر. ))؟؟؟

    ردحذف
    الردود
    1. الكاتب علاء أحمد :
      جملة (( ما معروفة حقيقة الأمر.)) . إعرابها:
      ما : نافية بمعني ليس
      معروفة : خبر ليس مقدم منصوب
      حقيقة: اسم ليس مرفوع مضاف
      الأمر : مضاف اليه مجرور وعلامة جرة الكسرة

      حذف
  3. نجم النحو العربي:
    عندي سؤال جاااامد"
    ما إعراب هذه الجملة ((الكاتم سرَّ إخوانه محبوب )) ؟؟؟

    ردحذف
  4. محمود الوزير:
    هذه الجملة إعرابها كالتالي :
    الكاتم: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعة الضمة
    سر: مفعول به لاسم الفاعل (كاتم)
    إخوانه: مضاف إليه، وهو مضاف والهاء مضاف إليه
    محبوب: خبر المبتدأ مرفوع
    وأرجو تعليق المشرف العام على الموقع
    والسلام................

    ردحذف
    الردود
    1. السلام عليك يا أخ محمود الوزير
      صدقت وأصبت ونفع الله بك .

      حذف
  5. نداء عاجل إلى المشرف العام....إلحقوني!
    سمعت عن لغة في النحو اسمها لغة أكلوني البراغيث فما هذه اللغة ، وهل هي معتمدة ؟؟؟؟والسلام عليكم.

    ردحذف
    الردود
    1. الكاتب علاء أحمد:
      لغة أكلوني البراغيث



      هي لغة بني الحارث بن كعب (أو بلحارث) وطيء وأزد شنوءة من قبائل العرب، وهي قليلة الاستخدام، وصفها بعض النحاة بالرداءة لخروجها على ما نطق به الجمهور.

      وفي هذا مبالغة لأنها إن كانت لغة (بمعنى لهجة) فاللهجات لا يفضل بعضها بعضاً إلا لأسباب خارجة عن اللغة الصرفة. ومن ثم فهي لهجة فصيحة صحيحة وإن لم تكن بمثل انتشار غيرها من اللهجات التي يعدها الكثيرون أكثر فصاحة لمنا سبتها ذوقهم وحسهم اللغوي.

      ومع هذا فإن لها من الشواهد عدد لا بأس به. بل من تلك الشواهد ما جاء به القرآن الكريم وحديث النبي صلى الله عليه وسلم.

      وإن كان من النحاة من أوَّل ما جاء بالقرآن الكريم والحديث الشريف تأويلاً يبعد بهما عن لغة "أكلوني البراغيث".

      ويطلق النحاة على هذه اللغة اسماً آخر هو أكثر قبولاً وهو لغة "يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل والنهار" كما ورد عند أبي مالك. وهذا الاسم مأخوذ من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم
      (يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل والنهار)



      ولم يقل: "يتعاقب فيكم".





      وقال الله تعالى في سورة الأنبياء الآية الثالثة:

      لاَهِيَةً قُلُوبُهُمْ وَأَسَرُّواْ النَّجْوَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ هَلْ هَذَا إِلاَّ بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ أَفَتَأْتُونَ السِّحْرَ وَأَنتُمْ تُبْصِرُونَ

      فنجد (وَأَسَرُّواْ .... الَّذِينَ) ولم يقل جلَّ شأنه "وأسرَّ الذين)

      أما من أوَّل الآية فقال: إن فاعل (وَأَسَرُّواْ) واو الجماعة ويعود على (الناس) في أول السورة.

      أما كلمة (الَّذِينَ) فهي فاعل (قال) المحذوفة، وقد جرى أسلوب القرآن الكريم على حذف فعل القول اكتفاء بإثبات المقول في مواضع عدة.

      ومفاد هذه اللغة إلحاق علامة بالفعل تفيد المثنى أو الجمع. (كأن نقول ذهبا الولدان ، وذهبوا الأولاد) فهنا نرى علامة المثنى ألف الاثنين، وعلامة الجمع واو الجماعة.

      ويرى النحويون أنه لا يصح أن يكون في الجملة الفعلية الواحدة إلا فاعلٌ واحد. وهذا هو الحكم العام بمعنى أنه إذا جاء الفعل وبعده فاعل فالأصل أن يفرد ذلك الفعل لفاعله فنقول "أكلتني البراغيث"، ولا نحتاج إلى ضمير يشير إلى البراغيث قبلها. أي إذا نظرنا إلى إعراب جملة "أكلتني البراغيث" وجدنا أن البراغيث فاعلاً، أما أكلوني البراغيث، فالفاعل هنا هو الضمير واو الجماعة، وهو الفاعل الأول. أما البراغيث فهو فاعل ثان، ولا يصح احتواء الجملة الفعلية الواحدة على أكثر من فاعل واحد. وفي هذا يقول ابن مالك:
      وجرد الفعل إذا ما أسندا لاثنين أو جمع كفاز الشُّهدا



      أي اجعل الفعل مجرداً ( مفرداً ) إذا أسندته لمثنى أو جمع، فقل "فاز الشهداء"، ولا تقل "فازا الشهيدان" أو "فازوا الشهداء".



      ولمن لا يحب هذا الكلام العلمي ويفضلون الاستشهاد بالأغاني -عافانا الله وإياكم منها- أقول :
      إن لغة أكلوني البراغيث استخدمتها أيضاً أم كلثوم عندما قالت في أغنية لها:

      "ظلموني الناس ظلموني".

      وصحة القول "ظلمني الناس" على قول الجمهور.

      أما "الناس ظلموني" فليس هذا من لغة "أكلوني البراغيث" بل هو الصحيح على رأي الجمهور لأن الجملة أصبحت جملة أسمية وليست فعلية.

      حذف
    2. السائر على نهج القدماء
      جزاك الله خيراً أيها المشرف الكاتب علاء احمد
      فلم اكن أعرف هذه اللغة.

      حذف
  6. السلام عليكم ورحوة الله
    ممكناعراب :
    1- وامرأته حمالة الحطب .
    2- وا إسلاماه ؟
    3- ذلك عيسى بن مريم قول الحق. ما سبب نصب كلمة قول؟

    ردحذف
    الردود
    1. الكاتب علاء احمد

      وعليكم السلام ورحمةالله وبركاته
      أما اعراب وامرأته حمالة الحطب كالتالي:
      في " حمالة " وجهان :
      أحدهما : هو نعت لما قبله . والثاني : تقديره : هي حمالة . و " في جيدها حبل " : مبتدأ وخبر في موضع الحال من الضمير في " حمالة " . ويقرأ ( حمالة ) - بالنصب - على الحال ؛ أي تصلى النار مقولا لها ذلك ، والجيد أن ينتصب على الذم ؛ أي أذم أو أعني .فتكون:
      مفعول به منصوب على الإختصاص لفعل محذوف تقديره أخص أو أذم وهي مضاف.
      والوجه الآخر : أن تكون " امرأته " مبتدأ ، و " حمالة " خبره ، و " في جيدها حبل " : حال من الضمير في حمالة ، أو خبر آخر .

      حذف
  7. الكاتب علاء احمد
    وأماعن إعراب واإسلاماه:
    وإسلاماه وا:أداة نداء وتفجع إسلاماه:منادى متفجع عليه مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة والألف للندبة والهاه للسكت. وامعتصماه وا:أداة نداء وندبة معتصماه:منادى مندوب مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة والألف للندبة والهاء للسكت.

    ردحذف
    الردود
    1. الكاتب علاء احمد
      وأماعنإعرابآية "ذلك عيسىابنمريم قول الحق الذي فيهيكترون| كالتالي:
      {ذلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34)}.
      الإعراب:
      (ذلك) مبتدأ في محلّ رفع (عيسى) خبر مرفوع وعلامة الرفع الضمّة المقدّرة، ومنع من التنوين للعلميّة والعجمة (بن) نعت لعيسى مرفوع، (قول) مفعول مطلق لفعل محذوف وهو مؤكّد لمضمون الجملة قبله أي أقول قول الحقّ، (الذي) في محلّ نصب نعت لقول (فيه) متعلّق ب (يمترون).
      جملة: (ذلك عيسى...) لا محلّ لها استئنافيّة.
      وجملة: (يمترون...) لا محلّ لها صلة الموصول (الذي).

      حذف